آخر المواضيع
Loading...

الثلاثاء، 18 يوليو، 2017

تسليم مقرّرات تعيين الأساتذة الجدد قبل أوت والكتب المدرسية قبل العطلة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اهلا بكم متابعي 

تسليم مقرّرات تعيين الأساتذة الجدد قبل أوت والكتب المدرسية قبل العطلة
أمرت، وزارة التربية، مديري التربية للولايات، بإعداد مقررات التعيين لخريجي المدارس العليا للأساتذة والناجحين في مسابقة توظيف الأساتذة قبل شهر أوت المقبل أي قبل التعيين في مناصبهم الجديدة، وشددت على أهمية العمل بانتظام على تسوية أجور الموظفين وصبها في وقتها. كما طالبت بتوزيع الكتب المدرسية على مستوى المؤسسات التربوية، قبل العطلة الصيفية. والقيام بعملية "مسح وطني" للأخطاء التي ارتكبت في مواضيع امتحان شهادة التعليم المتوسط "البيام" و"السانكيام".
وأوضح، المنشور الإطار للسنة الدراسية القادمة ،أن الدخول المدرسي ،تطبعه عدة عمليات ذات العلاقة بأهداف المخطط القطاعي للتنمية 2015/2019، الرامي إلى تحقيق مدرسة ذات نوعية تضمن الإنصاف وتكافؤ الفرص بين الأطفال، من خلال إعادة التركيز الاستراتيجي البيداغوجي والتسييري على مرحلة التعليم الابتدائي باعتبارها "مرحلة قاعدية" لهيكلة التعلمات الأولى والتركيز على اللغات الأساسية وهي اللغة العربية، والرياضيات واللغات الأجنبية، وكذا تفعيل تطبيق مجموعة التعديلات على نظام التقويم البيداغوجي أي الفروض والاختبارات ونظام الامتحانات الرسمية سيما امتحان شهادة البكالوريا وشهادة نهاية المرحلة الابتدائية "السانكيام" .
كما أكد المنشور ضرورة جعل التربية على المواطنة متفتحة وتفاعلية، في حين تقرر أيضا تطبيق استراتيجية وطنية للمعالجة البيداغوجية تتمثل في إعداد برنامج "للتعديل البيداغوجي" للمناهج وتصحيح الأخطاء المسجلة حسب الدرجة، مع إجراء "مسح وطني" حول الأخطاء المسجلة في امتحاني شهادة نهاية المرحلة الابتدائية و شهادة التعليم المتوسط، وأشار المنشور إلى تحسين "فعالية التعلمات" بمعنى تغيير النظرة إلى التقويم، حتى لا يبقى التلميذ وعائلته أداة للترتيب والجزاء، بإلغاء تدريجيا فكرة تقييم  المتمدرس على أساس "العلامات" الممنوحة فقط، بمعنى إلغاء الفروض مستقبلا وهو المشروع الذي شرع في تطبيقه.
وقصد بلوغ الأهداف المسطرة للدخول المدرسي القادم، الذي يتسم بطابع بيداغوجي و تكنولوجي، فإنه من الضروري المحافظة حسب المنشور على استقرار قطاع التربية، بمواصلة سياسة شاملة ومرتكزة على الحوار الدائم مع الشركاء الاجتماعيين، لتفادي الإضرابات والاحتجاجات، والقضاء على العنف المدرسي إلى جانب محاربة الفشل والتسرب المدرسي، والتفاوت في نسب النجاح المسجلة بين الولايات وفي الولايات ذاتها. 
كما أسندت الوزارة الوصية مهمة تدريس أقسام السنتين الثالثة والرابعة ابتدائي وأقسام السنتين الثانية والثالثة متوسط إلى الأساتذة الذين استفادوا من التكوين الخاص بتطبيق المناهج الجديدة المعروف "بالجيل الثاني". في وقت تقرر توزيع الكتب المدرسية على جميع المؤسسات التربوية بما فيما مؤسسات التعليم الخاص قبل العطلة الصيفية، لتمكين الأولياء من اقتنائها قبل الدخول المقبل. 
كما، تقرر في المنشور نفسه وضع حيز التنفيذ الفعلي للمنشور الوزاري رقم 350 المؤرخ في 30 نوفمبر 2015، الخاص بتوسيع الاختبارات الاستدراكية إلى جميع المستويات، بما فيما الطور الابتدائي، بهدف منح فرصة ثانية لجميع التلاميذ لتحسين نتائجهم الدراسية، شريطة القيام بتقييم أثر الاختبارات الاستدراكية على نسبة انتقال التلاميذ إلى المستوى الأعلى، مع ضمان المتابعة البيداغوجية للمتمدرسين خلال السنة الدراسية الموالية وتحليل نتائجهم في الفصل الأول لقياس مدى تقدمها.

ليست هناك تعليقات

جميع الحقوق محفوظة لــ الطريق الى النجاح 2015 ©